الرئيسية > خدمات > معارض وندوات

معرض الشرق الأوسط للطلاء يرفع شعار «منتجات صديقة للبيئة»

معرض الشرق الأوسط للطلاء يرفع شعار «منتجات صديقة للبيئة»

الاستثمار نت -          2017-03-14 02:31:50
 
 
 
أكد مشاركون في معرض الشرق الأوسط للطلاء الذي أقيم في دبي، أن مبيعات الأصباغ تشهد إقبالاً كبيراً في السوق الإماراتية، بسبب المشاريع العملاقة والضخمة التي تقام على مدار العام ومن دون توقف.
 
وبينوا في تصريحات لـ«الاتحاد» أنهم يركزون في صناعة منتجاتهم على المواد الصديقة للبيئة وضد التلوث، طبقاً للمعايير والمواصفات العالمية، التي يتم تطبيقها بدقة في إمارة دبي.
وقال أحمد فؤاد، مدير الدعم الفني بشركة «فنافيل» لصناعة مواد الدهانات: «إن الشركة تقوم دائماً بعمل أبحاث تركز فيها على المواد التي تستخدم كصديقة للبيئة في هذه الصناعة، ونطبق المعايير والمواصفات العالمية على المواد المستخدمة للمحافظة على البيئة في صناعة الدهانات، والسوق الإماراتية من أهم الأسواق التي نتعامل معها، لأن المشاريع تقام باستمرار في الدولة». وأكد المهندس أحمد غازي الشريف، في شركة «كريستال» السعودية، أن الشركة تصب اهتمامها على إنتاج مواد صديقة للبيئة، إذ تقوم بإنتاج مادة (كريستال أكتيف)، وهو منتج صديق للبيئة، عبارة عن دهان شفاف يدهن فوق الدهان العادي، ليقلل من نسبة التلوث في الهواء، وتقوم مادة هذا المنتج بامتصاص المواد الملوثة في الهواء وتحولها إلى مادة صلبة، ومع سقوط الأمطار أو غسل المبنى تنجرف المواد غير الصحية، ويقوم المصنع بإنتاج 100 ألف طن سنوياً من هذه المادة، كما نقوم بإنتاج مادة « ترانين»، وهي مادة عازلة لحرارة الشمس. وأضاف الشريف: «السوق الإماراتية من أهم أسواقنا في المنطقة بعد السعودية، حيث يتزايد فيه الطلب على منتجاتنا سنوياً». قال عمر البديع، المدير العام في شركة «كربوانت العربية»، المتخصصة في صناعة كربونات الكالسيوم: «نقوم بإنتاج كربونات الكالسيوم من الحجر الجيري، وتستخدم هذه المادة في صناعة الأصباغ والبلاستيك، وهي مادة طبيعية بنسبة 100%، ولونها أبيض، ويتم تحويلها بطريقة ميكانيكية إلى بودرة،و تصديرها إلى شركات الدهانات والبلاستيك، وتستخدم أجزاء من هذه المادة في الصناعات الغذائية، وفي صناعة الدواء، وننتج من هذه المادة سنوياً 250 ألف طن». وأوضح البديع: «سياسة منتجات شركتنا هي المحافظة على البيئة، ونركز في السوق على تصنيعها لزيادة طلب المصانع عليها كمادة طبيعية بدلاً من المواد الكيميائية، ويتجه العالم حالياً نحو هذه المواد الطبيعية، ولاحظنا على سبيل المثال أن صناعة البلاستيك تستخدم مادة كربونات الكالسيوم بنسبة 70% في الفترة الأخيرة». قال كاميزي أزاري، المدير العام في شركة أورموز بودر: «الشركة تقع في مدينة الحميرية في إمارة الشارقة، ونقوم بتصنيع الكاربونات كمادة طبيعية، تستخدم في صناعة الأصباغ بنسبة 70%، والمتبقي إضافات من ماء وألوان، وننتج سنوياً 70 ألف طن من الكاربونات، والسوق الإماراتية جيد جداً بالنسبة لنا، ويحافظ على مكانته دائماً، والعمل في منتجات الأصباغ مستمر ولا يتوقف».
 
الاتحاد

ادخل هنا للإشتراك معنا في قناة الاستثمار نت على التليجرام

طباعة