الرئيسية > مال وأعمال > آراء وأقلام

المسؤولية الملقاة على عاتق المجتمع الدولي إزاء اليمن

المسؤولية الملقاة على عاتق المجتمع الدولي إزاء اليمن

الاستثمار نت - رمزي الجعفري          2018-01-19 22:37:56

يختلف وضع اليمن عن أية بلاد أخرى تعيش واقع الحرب، فالمجتمع اليمني له خصوصيته التي تميزه عن بقية شعوب العالم.
هذه الخصوصية تظهر الآن وقت الحرب بقوة ونلاحظ أن اليمنيين يفضلون البقاء في بلادهم وتحمل كل تبعات الحرب دون التشرد واللجوء في بلدان العالم.

هذه ميزة يجب أن يلتفت لها المجتمع الدولي، فاليمن لم تخلق أعباءً على أية دولة في العالم لاستيعاب لاجئيها.. كما هو حاصل مع الدول الأوربية التي تعاني من اللجوء المتوافد عليها من البلدان التي تشهد حروباً وتشكل هذه القضية ضغطاً كبيراً على الدول التي يقصدها اللاجئين.

وفي هذا الصدد يجب على الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ومختلف المنظمات الدولية المعنية أن تنظر إلى اليمن وتكثف من برامجها الإغاثية وتعمل على تخفيف معاناة اليمنيين التي تشتد يوماً تلو الآخر.

الأوضاع الإنسانية في اليمن تبدو مقلقة للغاية، وفي هذا السياق فقد أطلقت الأمم المتحدة تحذيراً في تقرير لها صدر منتصف يناير 2018 من خطر المجاعة في اليمن، حيث يتزايد أعداد من يعانون من الجوع، ويعاني 8.4 ملايين شخص في اليمن من الجوع مقابل 6.8 ملايين شخص في العام 2017.

هذا مؤشر خطير يجب أن يتنبه له العالم، وفي تم تجاهل هذه المعضلة، فإن العالم لم يتمكن من تدارك هذه الكارثة الإنسانية.

نناشد الضمائر الإنسانية في العالم أن تولي اليمن اهتماماً يتناسب مع حجم الكارثة التي تهدد حياة ما يزيد عن 20 مليون يمني هم اليوم بحاجة ماسة إلى المساعدات الإنسانية العاجلة.

 


ادخل هنا للإشتراك معنا في قناة الاستثمار نت على التليجرام

طباعة