اقتصاد عربي نُشر

مصر تستضيف المؤتمر المصرفي العربي 2022 لاتحاد المصارف العربية

تستضيف العاصمة المصرية القاهرة المؤتمر المصرفي العربي 2022، الذي يتناول تداعيات الأزمة الدولية وتأثيرها على الأوضاع الاقتصادية في المنطقة العربية، وذلك يومي 18 و19 مايو الجاري، والذي ينظمه اتحاد المصارف العربية- بالتعاون مع البنك المركزي المصري، واتحاد بنوك مصر.

مصر تستضيف المؤتمر المصرفي العربي 2022 لاتحاد المصارف العربية

ويعقد المؤتمر تحت رعاية وبحضور طارق عامر محافظ البنك المركزي، وبمشاركة محافظي بنوك مركزية عربية، ووزراء مال واقتصاد عرب، حيث يشهد المؤتمر مشاركة نحو 500 مسئول.

المؤتمر المصرفي العربي 2022

وأوضح اتحاد المصارف، أن هذا المؤتمر، يشكّل- في توقيته وزمانه وموضوعاته- واحدًا من أهم المؤتمرات التي يعقدها الاتحاد؛ بعد انحسار جائحة كورونا، بالإضافة إلى بروز أزمة دولية بالغة الدقة، حيث سيشارك في أعماله نخبة من القيادات المصرفية العربية والدولية رفيعة المستوى، إضافة إلى محافظي بنوك مركزية عربية، ومنظمات وهيئات عربية ودولية.

وستناقش فعاليات المؤتمر على مدى 5 جلسات، آخر المستجدات والتطوّرات على الساحتين الدولية والإقليمية فيما يتعلّق بتداعيات الأزمة الدولية وتأثيرها على الأوضاع الاقتصادية في منطقتنا العربية، ومن بينها: التحديات والمخاطر التي تواجه الأمن الاقتصادي في ظلّ الأزمة الجيوسياسية الدولية وتأثيرها على الأمن الغذائي العربي، إضافة إلى مناقشة تداعيات أسعار النفط والغاز عالميا والبدائل المطروحة، وتفاعل الأسواق المالية العربية مع الأزمة، وآفاق التحويلات المالية.

تكريم شخصيات بارزة في مؤتمر المصارف العربية

فيما سيشهد حفل افتتاح المؤتمر، تكريم شخصيات مصرفية واقتصادية لعبت دورا بارزا على الصعيدين المصرفي والتنموي، وهم:

    الدكتور زياد فريز – المحافظ السابق للبنك المركزي الأردني بـ جائرة محافظ العام 2021.

    عادل عبد الوهاب الماجد – نائب رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي لبنك بوبيان/الكويت، بـ جائزة الشخصية المصرفية العربية لعام 2021.

    الدكتور محمود محيي الدين – المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لتمويل التنمية المستدامة – المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي/ واشنطن بـ جائزة الرؤية القيادية لعام 2022.

 


 

مواضيع ذات صلة :

إعلان الساعات